المدونة
الاضطرابات النفسيه خلال فتره النفاس ودور الهرمونات في ذلك
نشرت في: 13 سبتمبر 2013 من قبل لا يوجد تعليقات

لعل العديد من السيدات الحوامل لايعلمن مدى الخطوره التى قد تعانى منها السيده بعد الولاده بل ان العديد من الاطباء قد لايعطى الاهتمام الكافى لهده الحالات التى قد تؤدى بالسيده الى رفض الاهتمام بوليدها واحيانا الى محاوله التخلص منه وعليه ولما تشكله هذه الحاله من خطوره على صحه المراه و الجنين,تقع على عاتق طبيب النسائيه مسؤوليه خاصه سواء فى التشخيص المبكراو حسن الادراك والتعاطف مع مريضته و ايضا فى العلاج واساليبه الحديثه فى منع حدوث مضاعفات من  وعلينا ادراك ان غالبيه حالات الاضطرابات النفسيه فى فتره النفاس قد تكون امتدادا لما يحدث اثناء فتره الحمل او الولاده وما يصاحبها من الام وقلق نفسى وعليه فان مراعاه الحاله النفسيه للمراه الحامل سواء من قبل طبيبها او الزوج او المحيطين بها له الدور الاساسي فى التقليل من حده الانتكاسه المصاحبه لهذه الحاله لذا يجب تثقيف الزوج والمحيطين بالمراه الحامل بتجنب اخبارها بالاخبار السيئه او وضع الملامه على الزوجه بنوع المولود القادم او المعامله السيئه التى لاتليق بالانثى بشكل عام والحرص على مشاعرها سواء اثناء الحمل اوالولاده اوما بعد الولاده بل لاابالغ بالقول طيله الحياه الزوجيه وهنا وفى هده الحاله ارتأيت ان القى الضوء على انواع ثلاته من الاضطرابات النفسية التي قد تواجه المرأة بعد الولادة:

-Postnatal Blues (اضطرابات مشاعر المرأة بعد الولادة)
 يحدث فى 50% من النساء ويبدا فى اليوم الثانى او الرابع من الولاده ويستمر لغايه ما يقرب من الاسبوع وهو يعد نوعا من اضطرابات المزاج وليس مرض نفسى, وتشخيصه غالبا يعتمد على اعراض تبديها المراه من حزن عميق الى بكاء مستمر الى عدم النوم وعدم القدره على التركيز والم فى الراس وعدم الاهتمام الكافى فى الطفل واحيانا رفض كامل للجنين وهنا يأتي دور مستشار النسائيه فى علاجها و تثقيفها
-postnatal depression (اكتئاب ما بعد الولادة)
تكون نسبه حدوثه 25% ويكون فى خلال السنه الاولى بعد الولاده وتبلغ شدته القسوى بعد اربعه اسابيع من الولاده وتكون الاعراض المصاحبه مابين البسيطه والمتوسطه ا والشديده فى حدتها وقد تضم:
-الشعور بالارهاق والعصبيه
-فقدان الشهيه الجنسيه
-شعور دائم بالذنب
-عدم الاهتمام بالوليد وعدم القدره على التعامل مع احتياجات الطفل
تتاثر به عاده الزوجات اللواتى يتعرضن الى خلاف زوجى او انتكاسه ما على الصعيد العاطفى قبل فتره قصيره من الولاده وليس اثناء الولاده وهو بحاجه الى ادويه خاصه مضاده للاحباط من قبل الطبيب.
-puerperal psychosis (اضطرابات نفسية مرافقة للنفاس):
تحدث في ولادة من بين كل 500 ولادة وتبدا فى اليوم الثالث الى السا بع من الولاده وهو الاخطر سواء بالنسبه الى الام او للطفل,وفى دراسه حديثه بهدا الشان تبين ان 5% من السيدات يلجان للانتحار وان 4%منهم يقتلن اطفالهن وعلينا الادراك ان الاعراض المصاحبه له تكون منكره وغير معترف بها من السيده ويكون مصاحبا لها العديد من التصرفات الشاده:
 
-Delusion (الوهم)
-Hallucination (الهلوسة)
-Confusion (تشوش)
-Cognitive impairment (خلل في الادراك)
وتكون النساء اللواتى يكونن عرضه لهذا الاضطراب هن من عانين بالسابق من ما يعرف بالاحباط الجنونى  وهنا فان الادخال الفورى الى المستشفى هو واجب ودلك للمتابعه الحثيثه للام و الطفل وللعلاج النفسى ومما تجدر الاشاره اليه ان 50% من هؤلاء النساء هن عرضه لتكرار هذا فى حملهن القادم .
إضافة تعليق

يجب ان تقوم بتسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق.

البحث
  • تابعونا على
مجلة حوامل النسائيه , موقع حوامل
© 2017 جميع الحقوق محفوظة